برّ.. في شُقة الحرم!         الإسلام والصحة النفسية         المشكلة «الإيجابية»         عبس .. ورعاية المشاعر!         أرح نفسك         فلنرحم شيخوختنا ...         أعطني قلبك..!         المراهقة والبلوغ واضطراباتها السلوكية         إدارة الوقت Time Management        

الذكاء الانفعالي

  28/7/1428 هـ

د. رشا الديدي

ماهو المقصود بالذكاء الانفعالي ؟
يُعرف البعض الذكاء الانفعالي بأنه الذكاء في تفعيل الوجدان ، ويعرفه آخرون بأنه " الانتباه إلى الانفعالات ومنطقتها " أو " الوعي بالمشاعر والوجدان . بينما يرى البعض أنه القدرة على المشاركة الوجدانية مع الآخرين .
ويبدو أن تفحص الخبرات الانفعالية في حقيقة الأمر يتلخص في أن الوعي بالانفعالات والمشاعر هو حجر الزاوية في الذكاء الانفعالي ، ولكنه ليس العملية كلها ، فيجب أولاً أن نفهم معنى الوعي الذاتي وهو وعي المرء بانفعالاته الشخصية وحالته المزاجية كما تحدث ، وكذلك الوعي بأفكاره عنها ، حيث يعتمد الوعي بالمشاعر والانفعالات في حد ذاته على كفاءة انفعالية أساسية يقوم عليها غيرها من الكفاءات الشخصية مثل التحكم في الانفعال وضبط النفس ، ولذلك فإن العلاج النفسي يركز على الوعي بالذات ويعمل على تنميته فعلى أساسه يمكن تحسين الحالات المزاجية السلبية . وكذلك فإن تنظيم و إدارة الانفعالات تعد البعد الثاني من أبعاد الذكاء الانفعالي والتي تعني إدراك ومعرفة ما الذي يكون وراء هذه المشاعر وكيفية معالجة القلق والمخاوف والغضب والحزن ، وهذا ما يؤكد قول سقراط " أعرف نفسك " وكأن المعرفة هي مفتاح الشفاء ، فالشخص الذي لديه قدرة على الوعي بمشاعره وفهمها والوعي بأفكاره عنها تكون لديه قدرة على الانتباه إلى مشاعره وتفحصها وملاحظة أفكاره ومراقبتها كي يستطيع السيطرة على الانفعال . وبالتالي يسيطر على الأفعال .

يُعرف البعض الذكاء الانفعالي بأنه الذكاء في تفعيل الوجدان ، ويعرفه آخرون بأنه " الانتباه إلى الانفعالات ومنطقتها " أو " الوعي بالمشاعر والوجدان .

ثم يأتي بعد ذلك بعد الدافعية الشخصية بمعنى توجيه العواطف والانفعالات لخدمة الهدف والسيطرة على الانفعالات قبل أن تتحول إلى أفعال بمعنى : تأجيل الإشباع وكبح الاندفاعات ، ولذلك فإنه كلما استطاع الشخص أن يملك دفة انفعالاته كلما كان حكيماً يتحلى بالصبر والتفهم ، وهي خصائص إيمانية يستطيع من خلالها المرء أن يتولى أمر جماعته ويحقق النجاح في عمله وعلاقاته .
أما أن يكون عبداً لأهوائه وانفعالاته فإنه يكون عرضة للاكتئاب وسرعة الغضب والاندفاعية ويلجأ إلى وسائل خارجية للسيطرة على انفعالاته واندفاعيته كتعاطي الخمور والمخدرات ، وامتلاك دفة الانفعالات لا يعني أن يكون المرء متحجراً غليظ القلب أو بارد العواطف ، ولكنه يعني أن المرء يستطيع أن يراقب انفعالاته السلبية ويحقق التوازن في ردود أفعاله الانفعالية .

وهذا ما ينقلنا إلى البعد الرابع من أبعاد الذكاء الانفعالي وهو بعد المشاركة الوجدانية والتعاطف ، فالحساسية تجاه مشاعر الآخرين والاهتمام بهم وتفهمهم ووضعهم في الاعتبار وتقدير الاختلاف بين الناس في التعبير عن مشاعرهم تجاه الأشياء تسهم في عمل التوازن بين المشاعر السلبية والإيجابية وتخفف الغضب وعواقبه الضارة بالشخص وبالآخرين ، وعلى سبيل المثال إذا تضايق شخص ما من شحاذ فقد يعود ضيقه إلى معتقدات خاطئة حول أسلوب هذا الشحاذ ، فقد يظن أنه يدعي الفقر على الرغم من ثراءه ولكنه إذا تذكر قول الله "وَأَمَّا السَّائِلَ فَلا تَنْهَرْ " فلسوف يعيد تفكيره ويخفف غضبه وحنقه من الشحاذ ، ومن هنا قد يتعاطف معه ويضع نفسه مكانه .

وهنا يمكن أن ننتقل إلى البعد الخامس من أبعاد الذكاء الانفعالي وهو فن معالجة العلاقات الشخصية المتبادلة ويعني هنا قدرة الشخص على تنظيم وإدارة انفعالاته في التعامل مع الآخرين وتحقيق النسيج الاجتماعي السليم الذي يحقق الصحة النفسية ويدفع إلى التعاون والعمل المنتج الفعال .
ولهذا فإن الذكاء الانفعالي يجمع بين القدرة الذاتية على الوعي بالانفعالات وإدارتها وتنظيمها واستثمارها في فهم مشاعر الآخرين وتفهمهم ومشاركتهم وجدانياً وتحقيق النجاح في الاتصال بالآخرين حتى تتحقق المقولة النبوية الشريفة " المؤمن للمؤمن كالبنيان المرصوص يشد بعضه بعضاً " حيث يؤدي قصور الذكاء الانفعالي إلى تخريب البناء النفسي والبناء الاجتماعي ويهدد السلامة الشخصية والمجتمعية .




«««« اضف تعليقك على هذا المقال »»»»

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


تعليقات سابقة :
  عزة عبد الله محيسن -  فلسطين          
  رائعة يا رشا أرسليلي بريدك الألكتروني أكيد أذكرتيني
  فوزي -  algerai          
  السلام عليكوم برك الله فيكوم علي هدا موصوع شكرا لكوم ويجعلة في ميزان حسنتكوم
  تا مر -  فاسطين          
  مرحاالصباح
  دنيا  -  فلسطين          
  اريد ان اعرف مفهوم الذكاء المكاني
  دينا كمال  -  مصر          
  اشكرك جدا علي تقدميه من خبرات وعلم غزير
  بارك الله فيكي
  دندونة
  د ابراهيم ابوالهدى -  مصر          
  موضوع ممتاذ من شخصية علمية متميزة ونرجوا من سيادتكم المزيد
  مى محمود -  مصر          
  هذا المقال فعلا جميل جدا الدكتورة رشا رائعة ادعو الله ان يزيدها علما
  هشام  -  حى المسيرة وادىزم          
  شكر خاص
  نهر النيل -  مصر          
  الف شكر على الموضوع الجميل دا .. وعلى كل من ساهم فيه .. وتعب ايضا .. جزاك الله خيرا
  ياسين -  المغرب          
  السلام عليكم.
  شكرا اولا لهاني من السعودية علي ما جاء في كتابته ولا سيما الرواية المدكورة عن النبي الاكرم محمد صلي الله عليه وسلم .وفي الموضوع فان الدكاء الانفعالي يتطلب من صاحبه الحيطة والحدر لان هناك انفعال ايجابي وانفعال سلبي. لكن علينا ان نعود الي انفسنا دائما .فالله سبحانه وتعالي يقول في كتابه المحكم ما معناه ان الله جعل ايته في انفسنا وفي الافاق.
  رحمة -  فلسطين          
  رائع
  aamar mahmoud -  maroc          
  salam المقال نجاح
  هاني الحمود -  السعودية          
  السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
  اتقدم لـــ د. رشا الديدي بالشكر
  على الموضوع الرائع عن الذكاء الانفعالي
  
  لقد قراءت عن الذكاءات المتعددة
  وهذا النوع من الذكاء جدا مهم
  ولو اتبعانا الروايات الوارده عن النبي الاكر محمد صلى الله عليه وآله وسلم لاستطعنا ضبط انفعالاتنا وسأذكر رواية
  "كذب سمعك وبصرك في أخيك المؤمن"
  "تعذر لأخيك المؤمن وتسبب له الاسباب"
  وغيرها من الرويات الدالة على ضبط الانفعالات وحسن الظن بإخوانك المؤمنين
  
  اشكر لكم اتاحة الفرصة للمشاركة
  
  




  سلوك الغيبة !!

  استئصال الرحم أثـر على حيـــاتي الزوجيــة

  لدي ضعف جنسي واريد الزواج بثانية

  اريد حلا اهل زوجي لا يريدوني مهما فعلت

  حب لكن بدون تفاهم

  أنا انسان قلق وافكر كثيرا واستيعابي ضعيف

  ماذا أفعل تجاه عصبية زوجي

  اعاني من حالة اكتئاب وعدم رغبه في اي شئ وانطواء حاد

  انا شاب جامعي ضعيف البنيه

  كيف انهي حالة الخلاف والجفاف بيني وبين زوجي؟

  زوجي بارد المشاعر ولا يهتم بمسؤوليته اتجاه أسرته

  حبوب منع الحمل

  تمارين نفسية لتأكيد الذات

  الهواية الحقيقية

  أشـك في وجــود الله (عزوجل) .. والموت والحساب

هل تعتقد بوجود علاقة بين البطالة وممارسة السلوكيات المنحرفة ؟
نعم
لا
لا أدري

جميع الحقوق محفوظة لموقع حلول
Copyright © 2004 All rights reserved for holol.net
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها فقط .