زوجتي عنيدة وسليطة اللسان وتريد سكناً مستقلاً     ظروفي المادية متوسطة ووالدتي تطلب مبلغ مالي شهرياً     لا أثق في نفسي وأخاف أن أخيب آمال أهلي بي     زوجتي تريد أن تعمل وأنا أريدها أن تتفرغ لتربية الأبناء     ابنتي تستخدم برامج التواصل الاجتماعي لساعات طويلة     أمارس العادة السرية وأخاف من تأثيرها في المستقبل     أشاهد الأفلام الإباحية ومهمل في أداء الصلاة     أعاني من الخوف الشديد وضعف الثقة في النفس     صديقي تزوج بامرأة أخرى ولا يزال يتواصل معي     يقولون بأنني لئيمة ويتهموني بالغيرة والكره لأختي    

 76 - زوجي وسلوكه الخاطئ

اجاب عليه   الدكتور / إبراهيم بن حمد النقيثان
التصنيف غير مصنف.
التاريخ  25/1/1426هـ

الإسـتشــارة

السلام عليكم ورحمة الله . .
في الحقيقة أنا أكتب هذه المشكلة من باب فعل الخير ومحبة النصيحة للغير . .
المشكلة تتعلق بزميلتي المتزوجة ، التي تبوح لي بمشاكلها مع زوجها هداه الله . . وملخصها الآتي :
زوجها مدخن . .
يشاهد القنوات الفضائية ولا يخفى عليكم ما يعرض فيها . .
لديه جهاز كمبيوتر وضعه خارج المنزل ، تقول زميلتي هذا الكمبيوتر عدوي ولو قدر لي لحطمته بيدي . . تقول : لأني أعرف ماذا يشاهد خلال الإنترنت وعندما كان الجهاز في المنزل كان يريني صور تقشعر لها الأبدان . . عندما تتحدث عن مشكلته في مشاهدة الصور تتألم كثيرا وتختلط عباراتها بعبراتها وتقول إن هذا التصرف يجرح شعوري كأمرأة أريد أن يهتم بي ، ويشعرني بأنوثتي ولا يشاهد هذه الصور . .
طبعاً يترتب على هذا سهره خارج المنزل مما يجعلها في دوامه ماذا يصنع ومع من يتحدث وماذا يشاهد , , ,
كما تشكو من تكرار سفره الذي يقلقها كثيرا وخصوصا سفره لأندونيسيا تقول : لماذا هذا التعلق بهذه الدولة ؟!؟!
هي أمرأة متفانية جداً معه وأدل دليل تقول كلما أساء لي وعزمت على ( ( الزعل )) أتراجع سريعا وأبتسم في وجهه وكأن شيئاً لم يحصل . .
أنا شخصيا لاحظت أحد تصرفاته التي تدل على شخصية غير متوازنة . . كنا في المدرسة - نحن معلمات - ولضغط العمل بقينا في المدرسة لأذان العصر اتصلت به تريده يأتي ليأخذها من المدرسة لأن السيارة المسؤولة عن توصيلها ذهبت من أول الظهر قال لها : دبري نفسك ماراح أجي !!
رأيت الدموع بعينيها وأثرت السكوت على الكلام . .

أنا أشفق عليها كثيرا . . لكني لا أبين لها ذلك دائماً أدعمها بكلمات إيجابية تحثها للصبر ومحاولة الإصلاح . .. سألتني : ماذا أصنع ؟ ؟
وأنا هنا أنقل لكم هذا التساؤل ؟ !!!

أرجوكم أريد رداً مفصلاً . . أريد أن أعطيها وصفات ناجحة في معاملة هذا الشخص . .
تقول : قال لي مره يجب على الأزواج أن لا يظهر أحدهم حبه للآخر !!!!!!!!!!!!
كلام غير منطقي يجرحها كثيرا . .
هي تظهر له حبها واهتمامها وهو لايبالي إلا إذا أتت حاجته وأرادها لفراشه !!!

حياة قائمة على المصلحة ؟!؟! لماذا ؟!


علقت أملي بالله ثم بكم . . أرجوكم أنا قطعت لها وعداً بأن أجد لها حلا . .

للمعلومية هي في مثل سني . .

بارك الله في جهدكم ونفع الله بعلمكم . . وجزاكم الله خيرا

الاجابة





وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

نشكر لك أختي ( فاعلة خير ) تواصلك مع موقع حلول ، وبداية نشكر لك تعاطفك ودعمك ومساندتك لزميلتك كان الله في عون الجميع .

قضية الإدمان على القنوات الفضائحية ومواقع الخنا في الشبكة العنكبوتية من الأمور الجديدة والوسائل الحديثة التي ابتليت بها طوائف من الأمة ، وقد نجح الأعداء في هذا الغزو الذي عمّ بيوت كثير من المسلمين !

وللأسف وماكان ليتم لهم ذلك لولا هشاشة البناء التربوي والشرعي لدى أبناء الامة ذكوراً وإناثاً ، وإن هذا الأمر ليستلزم إعادة النظر في وسائل البناء والتربية وبيان الأثار السلبية بعيدة المدى على الأفراد والمجتمعات .
وفيما يتعلق بالسؤال :
فنشكر الاخت على تفاعلها الإيجابي مع مشكلة زميلتها في العمل وفي دعمها الإيجابي لمواجهة المشكلة ، والمسلم وغيره بحاجة إلى من يثق به ويطرح عليه مشكلاته وهمومه ، وهذا نوع من طلب المناصحة وهو من حق المسلم على أخيه المسلم ، ثم هو نوع من أساليب العلاج النفسي يسمى ( التنفيس الإنفعالي) وهو ما يعرف باللهجة المحلية بـ ( يهيّض) رغم الطول في تفصيلات المشكلة إلا أن هناك جوانب هامة لم تذكرها ، مثل : مدة الزواج ، وجود الأولاد من عدمه ، مستوى تدينها وتدين زوجها ، ودورها في التوجيه والإصلاح لزوجها ...
فمثل هذه الأمور تساعد في توضيح المشكلة كما تساعد في رسم مراحل العلاج ، وثمة ملاحظة على شخصية صاحبتك ، منها : عتبها على تصرفات زوجها حيال مواقع الإنترنت الإباحية ، هو كما تقول : إن هذا التصرف يجرح شعوري كأمرأة !
ألم يكن هذا الموقف منبوذا لكونه معصية قد تقود إلى معاصٍ اكبر ؟
وهذا ما وقع فعلاً من خلال سهره خارج المنزل لأوقات طويلة (ماذا يتخللها ؟) ، ومن خلال سفره لشرق آسيا !! ومن خلال اللامبالاة تجاهها في بعض المواقف كقوله ( دبري نفسك ) .
ثمة ملحظ آخر على شخصيتها مثل قولك ( متفانية جداً معه... كلما أساء إليّ وعزمت على الغضب أتراجع سريعاً وأبتسم وكأن شيئاً لم يحصل!!)، وهذا الخلق محمود بين الزوجين تجاه بعضهما ، ولكن لا بد من الحزم أحياناً تجاه التصرفات الخاطئة والسيئة كسبيل للضغط من أجل الإصلاح .
إن للمعاصي أثاراً عظيمة على السلوك ..والحياة الأسرية والعامة ..
ويظهر أن هناك تقصير من كلا الزوجين ، والذي أوصي به الأخت هو تقوية علاقتها بالله والمحافظة على فرائضه ودعاء الله عزوجل أن يصلح حال زوجها .
ومن الوسائل :
تخويفه بالله ، ووضع بعض الكتيبات والرسائل التي تتحدث عن طبيعة تلك المعاصي وجعلها في متناول يده ...في سيارته ..في مكتبه ...وفي مكان جلوسه ، وكذلك نسخ بعض المقالات من الإنترنت والتي تتحدث عن المشكلات ، ومثل ذلك الإشرطة السمعية ، وإرسال رسائل على بريده الإلكتروني من قبلك أو من قبل إمام المسجد أو من احد الجيران ، ومن الوسائل أيضاً ربطه بجماعة مسجد حيه الذي يسكن فيه .
كما يمكن طبع بعض التحذيرات حول تلك المشكلات من مواقع متعددة .
نسأل الله ان يعمر بيتكما بالطاعة والسعادة




     

اقراء للمستشار ايضا :
    *   قطعت علاقتي مع شاب على الانترنت وأخاف ان يعرفني
    *   هل استطيع ان اراسل الدكتور النفسي
    *   ابني خرج من دورة المياة وهو حالق وجهه كاملاً
    *   أمي بين الفترة والأخرى تحلم أحلاماً غريبة
    *   سلوك الغيبة !!
    *   كيف أتعامل مع زوجي ؟!


«««« اضف تعليقك على هذا الاستشارة»»»»

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            

«« كتابة الاستشارات من خلال رابط ارسل استشارتك فقط من أجل ضمان وصول الاستشارة والإجابة عليها »»

تعليقات سابقة :


لا توجد تعليقات سابقة




  لا استطيع السيطرة على أفكاري

  أخي الاصغر انطوائي

  متزوجه من 11 سنة طباع زوجي تتعبني دائما

  ضعف الثقة بالذات ورهاب اجتماعي

  أعيـش حالة فراغ عــاطفي

  اتقيأ كل ما تعرضت لخوف

  دخلت قسم الانجليزي عن رغبة شديده..لكن...

  وزن زوجي الزائد يسبب لي النفور أثناء الجماع

  أعاني من قل في الحيوانات المنوية

  لا أستطيع الوقوف امام الناس والتحدث اليهم

  هل هناك دواء للتأتأة

  عدم القدرة على اتخاذ القرار

  لا تعجبني شخصية زوجي ولا طريقة تعامله

  زوجي حساس جداً

  مشكلتي اني اخاف من الذهاب الى الدوام....!

هل أصبح الكتاب الالكتروني بديلاً عن الكتاب الورقي ( المطبوع) ؟
نعم
لا
لا أدري

جميع الحقوق محفوظة لموقع حلول
Copyright © 2004 All rights reserved for holol.net
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها فقط .