أهل زوجتي يحرضونها علي ويسعون الى انفصالنا     أنا فتاة عمري 24 وتقدم لخطبتي رجل مطلق وله ولد     انا فتاة في ال 20 من عمري أحس باحساس غريب     بنتي عمرها سنتين و 4 شهور تحب القطط وتبكي منها     اكتشفت أن زوجي تزوج غيري في بلد آخر     امرأة طلبت الطلاق بالمحكمة أين يذهب الأبناء مع والدهم أم معها     أخواتي أنانيات لدرجة لا تتصورها وانا أكاد أنفجر لا أتحمل     لا أشك بزوجي ولكن أعاني من تأخره عن المنزل     هل الزوجة هي السبب الرئيسي في تغير الرجل بعد الزواج ؟     أحب زميلي بالجامعة و أرى فيه فارس أحلامي    

 4108 - لم أعد أستمتع بأي شيئ في هذه الحياة

اجاب عليه   الأخصائي النفسي/رضا أحمد السيد موسى
التصنيف غير مصنف.
التاريخ  16/12/1428هـ

الإسـتشــارة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد
بعد مرور سنتين من إنهائي للثانوية العامة أصابتني حالة إحباط لعدم قدرتي على إكمال الجامعة فحزنت أشد الحزن وأصابتني حالة من الإكتئاب فلم أعد أستمتع بأي شيْ في هذه الحياة وقررت أن أزيد من الطاعات والاعمال الصالحة حتى يقبضني الله إليه ولكن إزداد الوضع سوء حينما سيطرت فكرة الموت على تفكيري لأنني قرأت عن الموت والقبر واهوال يوم القيامة ففزعت أشد الغزع وأصبحت أموت في اليوم ألف مرة
إنني وبصدق مللت حياتي ولم أعد أطيقها ولكن كلما تذكرت ماسأصير إليه أتمنى (أستغفر الله على ماسأقوله) أتمنى أن الله لم يخلقني بل وليت أمي لم تلدني لأنني ساخرج من عذاب الدنيا إلى عذاب الأخرة حتى لو عملت الصالحات وتقربت إلى الله بصالح الأعمال فإن الخوف سيلازمني حتى تطأ قدماي باب الجنة بفضل من الله لم أعد أهنأ بشيء البتة في هذه الدنيا فما قيمة متاع الدنيا عند ماسألاقيه عند موتي
كل ماأريده منكم طريقة تخلصني من الخوف وطريقة تجعل الموت محببا إلى نفسي ولكم مني جزيل الشكر والعرفان

الاجابة

أختي السائلة.. هوني على نفسك ولا تخافي ولا تحزني فإن الله لم يخلقنا ليعذبنا بل خلقنا خلفاء له في الأرض وكرم بني آدم، وجعل في الأرض متاع وإن كان قليل وجعل للمؤمن متاع في الآخر بل وفي الدنيا، فالطاعة خير متاع الدنيا ومفرجه الكروب ومزيلة الأحزان، لكن الشيطان يستعجل ذلك ويوهم الإنسان بأنه اذا فعل كذا وكذا سوف يستريح، استمري في الطاعة وسوف تجدي ملذة الإيمان وراحة الضمير.
أما عن كيف تتخلص من الخوف من الموت، فكلنا نخشى الموت ونخاف منه ولكن بدرجات متفاوتة، عليك بإتباع الآتي:
1- الإيمان بالقضاء والقدر وأننا لسنا مخيرين في الحياة أو الموت فإذا رفضنا الحياة، يعني عدم رضا منا بحكمة الله في وجودنا وخلقنا وجعلنا معمرين الأرض.
2- الإيمان برحمة الخالق في الدنيا قبل الآخرة، وياليتك تقرأي أسماء الله الحسنى ستجدي معظمها للرحمة (الرحمن – الرحيم – الغفور – الودود – الباسط ...) هو أرحم بعباده من الأم على رضيعها، فلم الخوف !
3- جعل العمل عبادة والسعي على الرزق ضرورة وحسن توكل على الله فأنا أدعوكِ إلى تكملة مسيرة العلم .
4- لا تستسلمي لأفكار الشيطان، بل اشغلي نفسك بالعمل والعبادة والطاعة.
5- قوة الشخصية تأتي من الداخل وفكرتك عن ذاتك فنمي شخصيتك وأعطِ فكرة لها بأنها قادرة على العطاء واجعلي أسلوبك في الحياة هو التفاؤل والمواجهة، والمؤمن الحق من يجعل للحياة معنى وهدف يحقق به ذاته وينصر به دينه، فهذا هو هدف اليهود أن يجعلوا المسلمين كارهين للحياة غير مدركين سبب الوجود، لا فرق بين حياتهم ومماتهم، أنتِ فرد من أمة محمد فانصري دينك بالعمل وجعل الحياة مليئة بالطموحات، يقول علي بن أبي طالب: (اعمل لحياتك كأن تعيش أبداً .. واعمل لآخرتك كأنك تموت غداً) أي: اعمل في الدنيا للدنيا واعمل في الدنيا للآخرة وهذا هو الدين والتدين.
6- ابنتي..عندما يحقق الفرد ذاته من خلال النجاح يشعر بمعني الحياة فحاولي إثبات ذاتك




     

اقراء للمستشار ايضا :
    *   شقيق خطيبتى منحرف
    *   والدي ........مشكلتى
    *   أعتقد أني مريض بالرهاب
    *   مصاب بالدوالي
    *   تعرفت على شاب
    *   حبوب منع الحمل


«««« اضف تعليقك على هذا الاستشارة»»»»

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            

«« كتابة الاستشارات من خلال رابط ارسل استشارتك فقط من أجل ضمان وصول الاستشارة والإجابة عليها »»

تعليقات سابقة :


لا توجد تعليقات سابقة




  تحمل مسؤولية الأسرة

  حادث يؤرق حياتي

  بيتنا مسكون بالجن

  أعاني من حالة نفسية بسبب الوضع المادي السيئ لزوجي

  فتـاة أحـلامي

  أختي تحادث شاباً

  تعبت من الحياة لا أدري لما ذا أعيش

  الصراعات الأسريه

  طالب بكلية الطب وجائني عرض وظيفي من أحد الشركات هل أترك الكلية أم ماذا أفعل ؟

  مشكلتي هي تفكيري الدائم وتعلقي الشديد بزوجي

  أعصابي تنهار وأريد الطلاق من زوجي

  أصبحت لا أثق بأحد ولا أشعر بلذة الحياة

  أريد نسيان المــاضـي

  ابني يتخيل أشياء غير حقيقة ويخاف منها

  أختي متزوجة من شخص مصاب بالمازوخية الجنسية

تسهم المشاريع المتوسطة والصغيرة في القضاء على البطالة
نعم
لا

جميع الحقوق محفوظة لموقع حلول
Copyright © 2004 All rights reserved for holol.net
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها فقط .