مشكلتي أني أكذب وأقوم بأشياء كثيرة خاطئة     اشعر بالغدر وعدم الأمان مع زوجي     زوجي يحب السيطرة ولا يريد الخروج للتنزه     تقدمت لوظيفة وطلبوا مني حلق اللحية     أخاف من الموت وفقدت الشعور بالفرح     ابنتي تتعصب بسرعة وترفع صوتها جداً     قلقة جداً من مشكلة الغشاء وأخاف أن أفقد عذريتي     أحب فتاة وأتمنى أن تكون زوجتي في المستقبل     تأتيني أحلام جنسية مزعجة ووساوس في العقيدة     ابني كثير البكاء وعصبي جداً ولا يسمع الكلام    

 301 - كثير التلعثم في الحديث

اجاب عليه   الدكتور / إبراهيم بن حمد النقيثان
التصنيف /إستشارات إجتمـاعية
التاريخ  3/8/1429

الإسـتشــارة

بسم الله الرحمن الرحيم
إخواني – أخواتي الأفاضل
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أعاني من مشكلة في مواجهة الآخرين بالحديث أثناء الإجتماعات التي تعقد وأكون أحد المعنيين بالحديث ،حيثث أنني أشعر بتراجف ورهبة وتلعثم في الكلمات عندما يطلب مني الحديث عن آخر المستجدات في المشروع الذي أقوم بإدارته مع العلم بأن جميع الحاضرين هم من الأصدقاء الذين ألفتهم لفترة تزيد على سنتين وللعلم فإنني أصبحت كثير التلعثم في الكلمات على عكس السابق سواءاً كنت في اجتماع أو في جلسة عامة ويظهر ذلك في حديثي مع الآخرين حيث تغيب عن مخيلتي الكلمات والمصطلحات التي من خلالها أستطيع ايصال الفكرة.

فكل ما أتمناه أن ترشدونني للحل السليم من أجل:
1- مواجهة الآخرين في الإجتماعات والتحدث معهم بدون رهبة أو تردد.
2- التخلص من التلعثم في الكلام سواءاً كان في اجتماع أو في حديث عام.

وللعلم فإن يحصل الموقف والحالة تتكرر عندما يطلب مني التحدث عن ما في جعبتي أمام الحاضرين ويتكرر الموضوع ذاته في محاضرات الجامعة التي تتطلب مني مواجهة الطلاب والتحدث عن مشروعي حيث يصيبني ارتباك في الكلام ونسيان ما أود قوله حتى أنيي احس وكأن أعصابي منهارة وأجد انه لا طاقة لي على الوقوف حيث تكون رجليّ ترجفان ويبتان من صوتي مدى الإرتباك والتلعثم والخوف. هذا في حالة الوقوف أمام الجموهور وحتى في الأوقات التي يطلب مني فيها الكلام ونحن جلوس على الأرض.
نوع التلعثم: تداخل بعض الحروف في الأخرى، ارتباك في الكلام، ثقل في نطق بعض الحروف، نسيان بعض الكلمات التي من خلالها يتم المعنى.

أما عن علاقتي بأسرتي فإنها عادية والحمد لله ولكنني أخشى من مواجهة أي حتى في متطلباتي فأعمل على تعيين وسيط لنقل ما أريده ولعل السبب عدم تقبل الوالد لبعض الأمور فهذا يجعلني أخاف وأتردد من مواجهته.


أتمنى منكم ايجاد الحل الشافي لمشكلتي في الحديث مع الآخرين حيث أرى أنني بحاجة إلى التحدث بلباقة مع الآخرين.

ومعذرة على الإطالة ( أتمنى إخباري على بريدي بالرد)

وفقكم الله لكل خير

الاجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته:
أخي الكريم: إن ما تعانيه هو ما يطلق عليه عند علماء النفس بالرهاب الاجتماعي، ولعل مواقف في الطفولة أو المراهقة عززت هذا الأمر لديك، وربما أساليب التنشئة الوالدية، من صرامة وشدة إلى حماية زائدة وتدليل، وبالتالي يحمل الطفل حينما يكبر آثار تلك المواقف.
على كل حال يمكن تجاوز تلك المشكلة، أخي الكريم، بزيارة اختصاصي نفسي وعمل جلسات نفسية علاجية لمواجهة المواقف المثيرة للخوف، كما يمكن أن تدرب نفسك أخي الكريم على الإلقاء بمجموعة ترتاح لها ثم بعد تدريب على ذلك تنتقل لمجموعة أكبر وهكذا، وهناك أسلوب الغمر وهو إقحام الذات في موقف يثير أعلى درجات الخوف الاجتماعي، ثم بعد هذا الموقف تزول تلك الحساسية تجاه المواقف المثيرة للرهاب، بشرط اجتياز الموقف بنجاح، وإلا قد يكون له آثار عكسية.
على كل حال يمكنك الاطلاع على مزيد من المعلومات حول الرهاب الاجتماعي بالاطلاع على المقال في هذا الموقع بعنوان "الرهاب الاجتماعي مشكلة هذا العصر".
أسأل الله أن يفرج همك ويزيل غمك، إنه سميع مجيب.




     

اقراء للمستشار ايضا :
    *   قطعت علاقتي مع شاب على الانترنت وأخاف ان يعرفني
    *   هل استطيع ان اراسل الدكتور النفسي
    *   ابني خرج من دورة المياة وهو حالق وجهه كاملاً
    *   أمي بين الفترة والأخرى تحلم أحلاماً غريبة
    *   سلوك الغيبة !!
    *   كيف أتعامل مع زوجي ؟!


«««« اضف تعليقك على هذا الاستشارة»»»»

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            

«« كتابة الاستشارات من خلال رابط ارسل استشارتك فقط من أجل ضمان وصول الاستشارة والإجابة عليها »»

تعليقات سابقة :


لا توجد تعليقات سابقة




  زوجي يستغلني مادياُ ولا يتكفل بأي شيء

  لا أستطيع الزواج لأني أعاني من الشذوذ

  كيف أحب زوجتي من جديد وأعود لحياتي السابقه؟

  ابنتي لا تسمع الكلام وترفض النوم بمفردها

  اعانى من احلام اليقظة

  أريد التقدم لخطبة فتاة ولكنني متردد

  مشكلتي هي تعلقي بزوجي وتفكيري الزائد به

  الخوف و الاكتئاب

  التبول اثناء النوم

  اعاني من فراااااااغ كبير بحياتي

  زوجتي تطلب الطلاق بدون أي سبب

  تأتيني ضيقة ورغبة بالبكاء

  زوجي لا يكلمني ولا يجامعني بحجه تصرفاتي معه

  حياء الأطفال

  مشكلتي انى خجولة جدا

الالتحاق بدورات وبرامج التوعية والإرشاد الأسري يحد من المشكلات الأسرية ؟
موافق تماما
موافق إلى حد كبير
لا أوافق
لا أوافق تماما

جميع الحقوق محفوظة لموقع حلول
Copyright © 2004 All rights reserved for holol.net
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها فقط .