حياتي أصبحت جافة جداً و مملة بسبب جفاء زوجي     أنا فتاتة عمري 19 سنة مشكلتي أن امي تعاتبني كثيراً ولا تهتم بهواياتي وأسلوبي     كيف أساعد طفل يمارس عادة أكل الأظافر     أنا عاطفية جداً أبكي كثيراً شوقاً لزوجي وأهلي     زوجي جامعي ولكن ليس لديه شخصية ولا ثقة بنفسه     اكتشف أنت زوجتي مضيفة شباب على أحد برامج التواصل الاجتماعي     خطيبتي اعترفت لي بأخطائها ولكني أحس بأنها تخفي منها شيئ     أشعر أني لا أطيق أهلي و أصدقائي نهائياً ولا أعرف لماذا     زوجي عصبي واكتشفت أنه أعاد علاقته مع حبيبته الأولى وهي متزوجة     زوجي يقول أنه يحبني ولا يستغني عني ولكني لا أشعر بالأمان معه    

 17901 - أعاني من تضييع الوقت وعدم التركيز

اجاب عليه   الدكتور/ علي العزازمة
التصنيف /إستشارات مهنية
التاريخ  19-12-1437

الإسـتشــارة

كنت طالباً متفوقاً جداً في دراستي في جميع المراحل، وقد كنت من الذين يضرب بهم المثل في الذكاء وحسن التصرف وسرعة البديهة، وكنت الحصان الأبيض في أي رهان على الطلاب من قبل المدرسين أو دكاترة الجامعة، وكنت عندما أقرر أن انجز أمراً ما، انجزه مهما كان صعباً، بل أنني كنت أستمتع به، واعتبره تحدي يزيد من ثقتي بنقسي عندما اتخطاه ...أعتبر بأن مشكلتي في هذا المجال بدأت مع نهاية دراستي الجامعية، فقد التفت إلى العمل رغم كل أحلامي بأن أكمل دراستي، وانشغلت في عملي حتى بعدت عني أحلام الدراسة، ومع ذلك لم أكن مبدعاً في عملي، نعم أستطيع أن انهي أي مهمة توكل إلي، ولكنني أنهيها بأسهل الطرق، وبأقل جهد يمكن أن يصرف عليها، وبكل تأخير ممكن، حتى لا انهيها إلا قبل تسلميها بلحظات .. أعاني من تضييع وقتي بشكل كبير، ومن عدم الإنتاجية، ومن عدم التركيز، فلا يمكن أن أكمل شيء بدأت فيه دون أن أقاطعه عشرات المرات، أما ببحث على الانترنت عن موضوع لا يمت لمهمتي بصلة، أو بالجوال، أو بأي شيء يمكن أن يشغلني عن عملي ..في كثير من الأيام، آتي إلى عملي وأرجع منه دون أن أنجز أي شيء على الاطلاق، أقضي يومي على الانترنت، أقرأ أخبار الرياضة والسياسة والتكنولوجيا، ثم أشاهد بعض الفيديوهات على يوتيوب، ثم عندما أشعر باليأس، أقرأ بعض المقالات الإنجاز، واستغلال الوقت، وبعض الاستشارات لناس يشاركون معي بعض الأعراض في مشكلتي، ثم أقرر أن أقرأ كتاباً فأحمل منه نسخة الكترونية وأقرأ بضع صفحات، ثم أعود إلى اليوتيوب، ثم ينتهي وقت دوامي وأعود إلى المنزل، تتكفل زوجتي حينها في اخراجي من حالة اليأس التي أمر بها، أنوي أن أكون منجزاً وعبقرياً في اليوم التالي، وتتكرر الحكاية .. بكل صدق، اعتبر أن الإنجاز والابداع في حياتي توقف بعد مشروع تخرجي من جامعتي، والذي كان مضرب مثل في الابداع والتميز والجودة، وأنني من بعده لم أنجز شيءً بجودته، ولم أستغل وقتي كما فعلت في تلك الأيام، رغم انني كنت حينها أخرج مع أصدقائي، وألعب ألعاب الفيديو، وأمارس كرة القدم، وأصرف من وقتي الكثير في وسائل الترفيه، ولكنني ببساطة، كنت انجز عندما أقرر أن انجز .

الاجابة

الاختصار للمشكلة دائما أفضل ومشكلتك باختصار عدم وجود هدف واضح لك ولذا تراك تنبه للعديد من المواقف والأخبار ولا تنجز أنت ذكي في تشخيصك للمشكلة وأنت ستجد الحل ومتاكد من ذلك؟ من خلال وضعك رؤية واضحة، وهدف واضح لك .. وطريق يوصلك للهدف، وهذا يرجع لتعدد اهتماماتك وفقك الله .




     

اقراء للمستشار ايضا :
    *   اكتشف أنت زوجتي مضيفة شباب على أحد برامج التواصل الاجتماعي
    *   خطيبتي اعترفت لي بأخطائها ولكني أحس بأنها تخفي منها شيئ
    *   أشعر أني لا أطيق أهلي و أصدقائي نهائياً ولا أعرف لماذا
    *   أنا فتاة عمري 16 سنة لماذا أنجذب لنفس جنسي ؟
    *   لدي ضعف في الانتصاب وسرعة في القذف فهل من علاج
    *   أنا فتاة عمري 24 وتقدم لخطبتي رجل مطلق وله ولد


«««« اضف تعليقك على هذا الاستشارة»»»»

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            

«« كتابة الاستشارات من خلال رابط ارسل استشارتك فقط من أجل ضمان وصول الاستشارة والإجابة عليها »»

تعليقات سابقة :


لا توجد تعليقات سابقة




  اكتشفت أن زوجي مدمن

  أعاني من برود عاطفي تجاه زوجي

  غيرة بين أطفالي

  كيف أعزز الثقة بيني وبين خطيبتي

  أخواتي لا يحترمونني ويتلفظون علي بألفاظ سيئة

  أعاني من الرهاب وأخشى مواجهة الناس

  زوجي يريد مني أن اترك صديقاتي

  أعاني الخوف من الموت

  أعـــــــانــي من الكبت

  زوجتي كثيرة الغضب ولأتفه الأسباب

  ســـرعة الانفعــــــال

  أشك ان زوجي يعاكس بالجوال

  زوجي يسافر كثيراً للخارج

  أميل الى العلوم النفسية والتربوية فهل اغير تخصصي؟

  ولدي كثير الحركه بشكل غير طبيعي..

تسهم المشاريع المتوسطة والصغيرة في القضاء على البطالة
نعم
لا

جميع الحقوق محفوظة لموقع حلول
Copyright © 2004 All rights reserved for holol.net
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها فقط .