كيف يمكن التقليل من تعلق الاولاد بامهم وسيطرتهم عليها رغم صغر سنهم ؟     مشكلتي أنني شديدة الغيرة لدرجة أني أبكي كل يوم - و أغار جداً من صديقتي .     اكتشفت أن زوجي يخونني فما الحل ؟ أخبر أهلي أم أطلب الطلاق ؟     عمري 15سنة وأريد أن أسجل في مدرسة داخلية لكن ولدي مريض وكتعلق بي جداً     خطيبي انسان محترم و ملتزم دينياً و أنا أحبه جداً - ولكن يريد أن يتركني فكيف أتصرف ؟     لا اعرف أعبر عن مشاعري أو أحكي عن وجعي مع أحد أحاول أحل مشكلاتي بنفسي - ساعدوني .     خطبت فتاة ذات خلق واحترام ومن عائلة محترمة ولكن ليست جميلة كما أحب!!     ولادتي الأولى قريبة بإذن الله، ولكني أشعر بضيق واكتئاب وخوف شديد،     أهل زوجي كثيروا التعييب على الناس جميعا وأنا أريد حياة مستقلة مع زوجي...     زوجي يهددني بالطلاق دوماً ولا يوجد بيننا أي تفاهم ولا حوار    

 1174 - الزنــــا بالمحـــارم

اجاب عليه   الدكتورة/رشا عبدالفتاح الديدي
التصنيف غير مصنف.
التاريخ  18/3/1427هـ

الإسـتشــارة

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
قال تعالى في محكم التنزيل: ( وأمرهم شورى بينهم)
ولا خاب من استشار
أتيت إليكم حامله بين جوانحي صرخات فتاه ضاقت عليها حلقات الدنيا إلا من رحمة العلي القدير وتقطعت بها السبل إلا من سبيل الواحد القهار واتت إليكم تطلب النصح والمشورة من أخوان وأخوات لها في الاسلام
صحيح إنها لاتنتسب إليكم ولكنها أخت لكم في الانسانيه ومصابها مصابكم واتت إليكم طالبه العون بالمشورة وحسن الرأي وكل ماترجوه منكم أن تشاطروها أحزانها وتشدّوا عضدها بالمشورة ولا تبخلوا عليها بالرأي السديد فإليكم قصتها ::

هي فتاه على قدر من الأخلاق الرفيعة وعلى جانب كبير من التدين ولم يعرف عنها إلا ماكل هو حسن وجميل ، وصل بها المطاف إلى منعطف تصل إليه كل فتاه وهو الزواج وعندما وصلت إلى هذا المنعطف تحول مسار حياتها تحولا خطيرا وهذا التحول كانت تستشعره منذ أمد بعيد وكانت تخشى أن تواجه هذا اليوم العصيب حيث أن هذا الزواج سينكئ جراح لم تندمل أبدا وسيفتح أبواب أشبه بأبواب جهنم....
فاختنا هنا تواجه أصعب المعضلات وأشدها قوة ألا وهي عدم عذريتها ..
وليست هذه نهاية المطاف لكن هذا بدايته من الطبيعي أن يطرأ لنا سؤال بديهي جدا كما طرأ لزوجها الذي اكتشف هذا الأمر العظيم وتعرض لصدمة ليست بالهينة.. هذا السؤال هو
من المتسبب في فقدان هذه البنت عذريتها وهي ليست بالبنت السيئة ذات الماضي المشين أو البنت اللعوب بل على العكس هي بنت طيبة الأخلاق والتربية وتتحلى بأفضل صفات الدين ..
يأتي الجواب كالصاعقة المدوية المتسبب في ذلك الأمر العظيم (هو أخوها نعم أخوها).
عندما كانت اختنا في الرابعة عشره من عمرها تعرضت لهتك العرض من اقرب الناس لها وهو أخوها وبادر بعد ذلك بتهديد ووعيد لو أفشت أمره ولصغر سنها وهول الموقف آنذاك لازمت الصمت وآثرت السكوت وضم هذا الأمر الرهيب بين جناحيها
والآن بعد الزواج واكتشاف الزوج لهذا الأمر الرهيب ووضعه في هذا الموقف العصيب أصبح يعاملها كأخته وليس كزوجته ويقف عندها حائرا مذهولا وقرر أن يفضح أخاها ويبلغ أخوانها وأمها حيث أن والدها متوفى ومما يزيد الأمر سوء أن والدتها مريضه وخبر كهذا ممكن أن يفتك بها إضافة إلى فتح باب وانهيار كم من المشاكل والفضائح بين الاخوه من جهة وبين العائلتين من جهة أخرى والى ماغير ذلك من مشاكل ومعضلات ستكون أول ضحاياها هي اختنا هذه.
*الزوج الآن في المستشفى يعاني من اضطرابات في القلب.
*والزوجة المنكوبة أدخلت المستشفى بعد أن تعرضت إلى تـنميل بجميع أطرافها كاد أن يؤدي بها إلى شلل تام لولا لطف الله وكذلك زغللة في النظر لولا عناية الله بها لعاشت حياتها كفيفة وذلك نتيجة تعرضها إلى شد وضغط عنيف على أعصاب المخ وبقيت في المستشفى لمدة شهر كامل وذلك من جرّاء التفكير فيما ستؤول إليه الأمور وماهي نتيجتها؟
الآن تكلفة علاج هذه الفتاة ما يقارب التسعة الآف ريال كمرحلة أولى من العلاج ولا يوجد هنا بل يتم طلبه من خارج المملكة لتأمينه لها
وقد اقر الطبيب أن هذه الحالة نتيجة التفكير المستمر وإرهاق الذهن والعقل.
*والأخ الجاني في حالة ترقب مما ستكون عليه ردة فعل الزوج المصدوم.

والآن أخواني وأخواتي
وأختكم في عمق مأساة وفي غياهب وكهوف مظلمة من القلق والهم لما الم بها من مصاب جلل , ومن المعروف أن من يكون في معاناة لايرى جيدا ولا يبصر بصيص الأمل
فهلاّ مددتم لها أيديكم وأوصلتم لها أصواتكم وسطور أقلامكم بالرأي السديد والمشورة الحسنه ؟
هل تكونوا لها بصيص الأمل وشعاع النور؟
هل تثبتوا لها أن رغم أحزانها وأهوالها هناك أخوة لها لم تلدهم أمها يودون المساعدة ولو بالنصح والإرشاد والتوجيه الصائب؟
إني انتظر وهي تنتظر وكل بنت قد تمر بما مرت به اختنا تنتظر مايجود به فكركم النير وعقلياتكم الراجحة..
اللهم قف بجانب هذه الفتاه وأخذ بيدها إلى ماتحبه وترضاه وهوّن مصابها وامنحها فرجك القريب يارب.
اشكر لكم حسن الانصات و الاهتمام واعتذر للاطاله
تقبلوا فائق احترامي وتقديري


اختكم

(صديقة الفتاه صاحبة القصه)

الاجابة

الأخت العزيزة آلاء
أولاً أشكرك جزيل الشكر على اهتمامك بصديقتك وتعاطفك معها . فأنت بالفعل رحمة من الله عز و جل بصديقتك في وقت ابتلائها جزاك الله عنها كل الخير. أريد أن أقول لصديقتك أنه لا يأس من رحمة الله وأن مع العسر يسراً إن مع العسر يسرا وذلك هو قدرها الذي يجب أن تواجهه ولا تهرب منه ولكن ليس بالتفكير المستمر الذي يرهق الذهن والعقل ولكن بأن تحاول الوقوف من جديد ومواجهة الحياة طالما ليست جانيه ولم تظلم أحد فيجب ألا تظلم نفسها كما فعل غيرها . بل يجب أن تساعد نفسها بالوقوف في وجه الألم ومقاومة الانهيار فلن يغير الله قوماً حتى يغيروا ما بأنفسهم .
فإذا حاولت أن تتغلب على ظروفها بالعمل والكد والإيمان فستجد نفسها قد أنقذت نفسها مما هي فيه . كما يجب أن تعامل زوجها بالحسنى وتتقي الله فيه وتعذره وتلتمس له الأعذار وتستمر في حياتها معه مؤكدة له كل ثانية أنها نعم الزوجة الصالحة .كما يجب أن تتحدث معه بلين دون ضعف أو مذلة ( فهي ليست الجانية ، فالجاني هو الذي يكون ضعيفاً وذليلاً ) وتواجهه بأنها ضحية وأنه ليس بيدها شيئاً كي تثبت له ذلك ،لأن ذلك يعني الفضيحة لها ولأسرتها وتعده بأنه إذا أحسن معاشرتها ستكون نعم الزوجة له . أما إذا رفض وأصر على ظلمها فعليها أن تشير عليه بأن يذهبا لأحد الأئمة الصالحين للاستشارة في الطريقة التي يحيا بها معها وذلك حتى تستمر الحياة . فمرض الزوج والزوجة والعلاقة المرضية بينهما لن تفيد أحد ولن تصحح مافات ولكنها ستزيد الطين بلة . فإما أن يعيشا عيشة سليمة وكريمة وإما تسريح بمعروف دون فضائح و نبش في جروح تجلب المزيد من المشاكل. فالفضيحة لن تفيد ونحن أمة الإسلام مجتمع ستر وليس فضائح .
ولكن في نهاية الأمر لابد من مواجهة دون فضائح مع اللجوء إلى طرف آخر يكون أهل ثقة وإيمان يساعد على استمرار مسيرة الحياة .
وفقكم الله لما فيه الخير




     

اقراء للمستشار ايضا :
    *   أخاف من المناسبات والاجتماعات !
    *   أعاني من الوسواس القهري
    *   مطلقة وتربية أبناء صالحين
    *   طــفل عـــدواني
    *   الميــل للعـزلة والانـطــواء
    *   الزنــــا بالمحـــارم


«««« اضف تعليقك على هذا الاستشارة»»»»

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            

«« كتابة الاستشارات من خلال رابط ارسل استشارتك فقط من أجل ضمان وصول الاستشارة والإجابة عليها »»

تعليقات سابقة :
  احمد -  مصر
  ولا تحسبن الله غافلا عما يعمل الظالمون انما يؤخرهم ليوم تشخص فيه الابصار مهطعين مقنعى رؤسهم لايرتد اليهم طرفهم وافئدتهم هواء..... الى الزوج ان سترت عليها وتقبلتها فأبشر بخير الدنيا والاخره والى الاخت اصبرى واحتسبى واعلمى انه فى ميزان حسناتك ونسأل الله لكى الثبات انه ولى ذلك والقادر عليه
  شمعة الدار -  السعوديه
  ردي للزوج المصاب بهذا الموقف والذي أسأل الله أن يجعله تفريج كربه لزوجته آمل أن يقرأ الرد ويحكم عقله ويستر عليها حتى إذا طلقها ولم يرغب في الإستمرار معا فقد يعوضها الله بزوج آخر ولكي يرفع ضغوط الصدمه عنه يواجه أخ زوجته فقط وعقاباًله يطالبه بجميع تكاليف زواجه وإلا وشى به



  الرهاب الاجتماعي

  أحس أني مشتتة في التفكير نتيجة تصرفات زميلتي في العمل

  زوجي عصبي وجاف وبارد جداً عاطفياً

  تعلقت بفتاة عبر الهاتف فكيف اتركها؟

  خوفي يمنعني من الخروج من المنزل

  زوجي شخصيته متقلبة ولا يحب أن يراني سعيدة

  أفكر في ترك بيت العائلة والاستقلال بحياتي الزوجية

  اكتشفت شذوذ زوجي وأخاف أن أخسر حياتي واستقراري

  لدي مشكلة سببت لي اكتئاب حاد

  زوجي يذكرني بالماضي ويتهمني بتدمير حياته

  أخاف من اللحوم

  زوجي له علاقات غراميه بنساء ولايقدر الحياة الزوجيه

  اعانيي من نوبات قلق شديدة

  أتوهم بأن رائحتي كريهة وأخاف عند اجتماعي مع الآخرين

  أعاني من فراغ عاطفي كبير

توفر المؤسسات الاجتماعية المعنية برعاية الأيتام متطلبات الحياة الكريمة لهم .
نعم
لا
نوعاً ما

جميع الحقوق محفوظة لموقع حلول
Copyright © 2004 All rights reserved for holol.net
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها فقط .