اضطراب النطق

     أجاب عليه:   الأخصائي النفسي/رضا أحمد السيد موسى التاريخ:  3/12/1427 هـ


اريد حل؟؟ ارجوووكم ساعدوني

ابن اختي عمره 3 سنوات ونصف يحبني بشكل لا يوصف واكثر الأوقات يكون معي, حساس جداً كان يتكلم بطلاقة, ذكي, ولكن بعد أن شاهدني انا وامه على خلاف وصوتنا كان مرتفع اخذ يبكي ... وبعدها بيوم أصبح يتأتأ بشكل ملحوظ جداً وهو على هذا الحال من أسبوع ,,,
اعلم انني مخطئه وانه خاف من شجارنا انا وامه..ولكن !!
قدر الله وماشاء فعل..

ماذا أفعل ارشدوني , مع العلم انني احاول كل يوم ان اذهب به الى الملاهي واشتري له الهدايا لكي ينسى ماحدث ولكن لا فائده !! التأتأه مستمره

هل يحتاج الى طبيب نفسي ؟ طبيب أطفال ؟
ماذا افعل لكي يتكلم بطلاقة انا خائفة من أن تستمر هذه الحالة معه !؟




أختي السائلة :
ينتقل الاضطراب النفسي من الكبار إلى الصغار بشكل مباشر وغير مباشر ، وواضح من رسالتك أن الطفل لديه مخاوف قبل النزاع ، بين مصدر الحب والتعلق وبين والدته مصدر العطاء , فأنت وأمه مصدرا الأمن النفسي لدى الطفل ومحور تحريك شخصيته فعندما شعر الطفل في لحظة ما أنه قد فقد الأمان حدث له ما يسمى بالنكوص وهو عبارة عن عودة وارتداد لمرحلة عمرية قد مر بها الطفل وهي مرحلة تعلم الكلام التي كان يشعر فيها بالأمن والأمان ولم يحدث فيها أي نزاع بمعنى آخر أن الطفل استخدم حيلة دفاعية عن نفسه وحيلة دفاعية للحفاظ على مصدر الأمان النفسي باستخدام أسلوب التأتأة ويمكن علاج هذا الطفل بإتباع الآتي :
1- عدم التركيز على المشكلة .
2- استخدام أسلوب التشجيع للتعبير عن نفسه .
3- المشكلة تتطلب التحكم في الأعصاب وليس الاستعجال .
4- هو لا يحتاج إلى طبيب ولكن العلاج في أيديكم أنتم .
5- تشجيع الطفل في الاعتماد على نفسه وإتاحة مزيد من الحرية للطفل .