العادة السرية في نهار رمضان

     أجاب عليه:   الدكتور/عبدالعزيز بن عبدالله الأحمد التاريخ:  1/1/1428 هـ


هل تفطر العادة السرية الصائم ؟ وكيف السبيل إلى الخلاص منها ؟ فأنا حاولت كثيراً لم أنجح ! علماً بأني حافظ لكتاب الله!!!!
ولكنها تغلبني أحياناً أريد حلاً جذرياً .
وشكراً.




إن العادة السرية "الاستمناء" إذا كان في نهار رمضان فهو مفطر .. وهو انتهاك لحرمة الصوم ولابد من قضاء يوم بدلاً عنه .. والإكثار من الاستغفار والصدقة .. أما الاستحلام في النوم .. وهو أن يرى الإنسان أنه يجامع زوجته في "الحلم" أو النوم ثم يرى أثر الماء على جسمه وملابسه فهذا لا يفطر .. وإنما يغتسل منه فقط ، أما الخلاص من هذا الأمر فبعدة أمور :
1- تقوى الله عز وجل والحرص على الطاعات والتقدم للصلوات .
2- الإكثار من قراءة القرآن وكتب أهل العلم النافعة خاصة كتب ابن تيمية وتلميذاه ابن قيم الجوزية وابن رجب الحنبلي .
3- احرص على الأصدقاء الصالحين العاملين المنتجين وآخهم .
4- اشغل نفسك ببعض البرامج المفيدة والأنشطة الاجتماعية والثقافية والدعوية .
5- لا تخلو بنفسك كثيراً فالذئب لا يأكل من الغنم إلا القاصية .
6- لا تطلق لعينك النظر في الصور والأفلام .. ولأذنيك بالاستماع للأغاني والألحان .. ولا لفكرك خلف حركات جنسية .. أو صور جميلة .. فتلهب مشاعرك .. ومن ثم نتيجة لهذه العادة .. اذا حاول أن تبتعد عن هذه المداخل .. النظرات .. الكلمات .. والخطوات .. كما قال ابن قيم الجوزية في كتابة الجميل الجواب الكافي لمن سأل عن الدواء الشافي واقرأه فإنه جميل جداً .
7- بكر في الزواج ما استطعت لذلك سبيلاً .
8- أكثر من الصدقة والاستغفار والتوبة .. ولا تيأس أو تقنط من رحمة الله وعونه ومغفرته .
9- عليك بالدعاء والابتهال إلى الله تعالى بأن يعينك على نفسك ويقويك على طاعته .. والله تعالى لن يخيبك إذا أقبلت إليه و أطرحت بين يديه ..