أبعاد الكفاءة التدريسية الشخصية للمعلم

إعداد/ د. محمد بن سليمان الوطبان                         6-12-1438

هدفت الدراسة الحالية إلى الكشف عن أثر اختلاف الجنسين ( معلمين – معلمات ) والمرحلة التعليمية ( ابتدائية ومتوسطة وثانوية ) وسنوات الخبرة على أبعاد الكفاءة التدريسية الشخصية ( الشرح ، النظام ، التعاون ، التحفيز ، التكيف ) لدى عينة من المعلمين والمعلمات بمنطقة القصيم التعليمية . تكونت عينة الدراسة من (448) معلماً ومعلمة تم اختيارهم بطريقة عشوائية من بين المعلمين والمعلمات في مدينة بريدة . وتم تطبيق مقياس الكفاءة الذاتية التدريسية على أفراد العينة . وكانت أبرز نتائج الدراسة ما يلي :
1. عدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية بين المعلمين والمعلمات في الكفاءة التدريسية الشخصية المتعلقة بالشرح والمتعلقة بالمحافظة على النظام والمتعلقة بالتعاون مع الزملاء وأولياء الأمور ، بينما ظهرت فروق دالة إحصائيا في ما يتعلق بالكفاءة التدريسية الشخصية المتعلقة بالتحفيز ومراعاة الفروق الفردية والمتعلقة بالتكيف مع المتغيرات والتحديات لصالح المعلمات .
2. عدم وجود فروق دالة احصائياً بين أفراد عينة الدراسة عائدة إلى اختلاف المرحلة التعليمية في الكفاءة التدريسية الشخصية المتعلقة بالشرح والمتعلقة بالمحافظة على النظام ، بينما ظهرت فروق دالة احصائياً فيما يتعلق بالكفاءة التدريسية الشخصية المتعلقة بالتحفيز ومراعاة الفروق الفردية للطلاب عند مستوى (a=0.05) . وكذلك في بعد الكفاءة التدريسية الشخصية المتعلقة بالتعاون مع الزملاء وأولياء الأمور عند مستوى (a=0.001) . وفي بعد الكفاءة التدريسية الشخصية المتعلقة بالتكيف مع المتغيرات والتحديات عند مستوى (a=0.01) .
3. عدم وجود فروق ذات دلالة احصائية لدى أفراد عينة الدراسة تبعاً لسنوات الخبرة في بعد الكفاءة التدريسية الشخصية المتعلقة بالمحافظة على النظام وبعد التحفيز ومراعاة الفروق الفردية للطلاب وبعد التعاون مع الزملاء وبعد التكيف مع التغيرات والتحديات بينما ظهرت فروق دالة إحصائياً فيما يتعلق بالكفاءة التدريسية الشخصية المتعلقة بالشرح عند مستوى (a=0.01) .