ضغوط الحياة وأساليب مواجهتها

  
الصحة النفسية والبدنية في عصر التوتر والقلق
   
   
   المؤلف/ د. علي عسكر
   الناشر/ دار الكتاب الحديث
   سنة النشر/ 2003 م
   عدد الصفحات/ 313 صفحة
   
   
   
   يناقش هذا الكتاب في طبعته الثالثة موضوع ضغوط الحياة عبر فصل استهلالي يحمل عنوان أنت والحياة وثمانية فصول يتضمن كل فصل عدد من الاختبارات الذاتية والتي تمد القارئ بالمفاهيم المطروحة وتمكنه من الحصول على بعض المؤشرات الشخصية فيما يتعلق بالمفاهيم ، وتلك الفصول الثمانية الأساسية تحمل العناوين التالية:
   الفصل الأول: الضغوط النفسية مفهومها وابعادها والخبرات الحياتية .
   الفصل الثاني: البعد الفسيولوجي للضغوط .
   الفصل الثالث: العوامل النفسية الاجتماعية المسببة للضغوط .
   الفصل الرابع: العوامل المهنية المسببة للضغوط .
   الفصل الخامس: الشخصية والضغوط .
   الفصل السادس: الأساليب الشخصية للتحكم في الضغوط .
   الفصل السابع: إدارة الوقت كإحدى وسائل التحكم في الضغوط .
   الفصل الثامن: التحكم في الضغوط في المجال الرياضي والخصائص النفسية للاداء الامثل .
   وبجانب الفصول يضم الكتاب أربعة ملاحق ، أولها يعرض أبرز الأساليب للتحكم في الضغوط ، وثانيها يعرض طرق تفسير الإجابات على الاختبارات الذاتية ، وثالثها يحتوي على الإرشادات لتقليل الإجهاد العقلي المرتبط باستخدام الكمبيوتر ، ورابعها يحتوي على قائمة أسماء وعناوين أبرز جمعيات ومراكز دراسات السلوك الإنساني .
   
   
   

 

  طفلتي تبـكي دائماً عنـدما أكـون بالخـارج

  التأتأة عند الأطفال

  ارفض الذي تقدم لي ...ماذا افعل

  لا أستطيع التعبير عما في داخلي

  أنا متزوج وأعاني من حديث الناس عن عدم جمال زوجتي

  أخاف على زوجتي عند زيارتها لأهلها

  أبي عمره في بداية الخمسينات رجل ملتزم بدينه ولكنه يشاهد مقاطع إباحيه

  أصــدقاء الانتـرنت

  أنا شاب في الـ31 من العمر أريد مشورة

  الطموح

  كنت أمارس العادة السرية .. والآن أشعر بالإرتباك !

  زوجي يهينني أمام أهله ولا يحترمني ولا يتحاور معي

  أريد أن أنساه

  أريد التخلص من الرهاب الاجتماعي

  ارغب بالزواج بشده لكن !

1. الرغبة في إثبات الذات وتحقيق الانتصار على التقنية أحد دوافع الجرائم الالكترونية
نعم
لا
محايد
0
0
0

جميع الحقوق محفوظة لموقع حلول
Copyright © 2004 All rights reserved for holol.net
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها فقط .