مقياس الأساليب المزاجية

  10-10-1438 هـ

إعداد الأستاذ الدكتور/ عبدالهادي السيد عبده


هذا المقياس مقتبس من اختبار كيرس لتصنيف المزاج واعتمد الباحثان في بنائهما لهذا المقياس على نظرية الأنماط النفسية لكارل يونج والمقياس أداة لتصنيف الأساليب المزاجية للأفراد حيث أن المزاج يحدد السلوك ، والأساليب المزاجية التي يشملها المقياس والتي اعتمدت على تصنيف يونج للانماط هي :
الانبساط ، الانطواء ، الإحساس ، الحدس ، التفكير ، الشعور ، الإدراك ، إعطاء حكم .
تهدف هذه الدراسة إلى تصميم مقياس لتصنيف الأساليب المزاجية لدى الأفراد في البيئة المصرية وذلك في ضوء نظرية كيرسي .
يتكون المقياس من (70) بنداً ويتبع كل بند فقرتان (أ) ، (ب) وعلى المفحوص أن يختار واحدة إما (أ) أو (ب) ويمثل كل بند من هذه البنود مظهراً من مظاهر الأمزجة لدى الأفراد ، وتقدر درجة المفحوص بالرجوع إلى الطريقة الخاصة بتصحيح المقياس ، وليس هناك درجة صحيحة ودرجة خاطئة ما دامت أنها تعبر عن رأي الفرد في أحد هذه المظاهر بالنسبة له ، ويلاحظ أنه ليس للمقياس درجة واحدة تعبر عن الدرجة الكلية ، ولكن من الممكن أن تكون له درجات فرعية .

يستخدم المقياس في التعرف على تصنيف الأساليب المزاجية لدى الأفراد ، وتقاس في ضوء أربعة أزواج من الأمزجة والتي تمثل أربعة أبعاد رئيسية :
البعد الأول: الحدس مقابل الإحساس .
البعد الثاني : التفكير مقابل الشعور .
البعد الثالث : إعطاء حكم مقابل الإدراك .
البعد الرابع : الانبساط مقابل الانطواء .



«««« اضف تعليقك على هذا المقال »»»»

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


تعليقات سابقة :


لا توجد تعليقات سابقة




  ابنـي يرفض للدراسة وانطوائي

  البداية كانت بعد الزواج

  نتف اللحية

  زوجي يتهمني بالتقصير ولا يؤدي واجباته الزوجية

  الارتباط العاطفي

  الخجل

  الاضطرابات النفس جسمية

  أصبحت انفر من زوجي ولا ارغب بالنوم معه

  ابني عمره 14 سنة يخاف كثيراً من الموت

  شخصيتي مهزوزة ومشاعري متضاربة

  الصــدمة من الــزواج الثــــاني

  الاهتمام بالمستقبل

  زوجي متزوج غيري وأنا بعيدة عن أهلي، فماذا أفعل؟

  عدم القدرة بالتحدث مع الآخرين

  قلبي فارغ تماما من أي مشاعر عاطفية

تسهم المشاريع المتوسطة والصغيرة في القضاء على البطالة
نعم
لا

جميع الحقوق محفوظة لموقع حلول
Copyright © 2004 All rights reserved for holol.net
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها فقط .