القلق لدى الشباب في بعض الدول العربية

  19-3-1438 هـ

إعداد/ د. بدر محمد الأنصاري



تهدف هذه الدراسة إلى التعرف على معدلات القلق لدى الشباب في بعض الدول العربية ، فضلا عن التعرف على الفروق في معدلات القلق بين الشباب في تسعة بلدان عربية هي: ( الكويت، والسعودية ، والإمارات ، وعمان ، ومصر ، وفلسطين ، والأردن ، وسوريا ، ولبنان ).
وتكونت عينة الدراسة الكلية من (2620) طالباً وطالبة ، يدرسون بجامعات عربية حكومية ( جامعة الكويت في الكويت ، وجامعة الملك فيصل في السعودية ، وجامعة الإمارات العربية في الإمارات ، وجامعة الإسكندرية في مصر ، وجامعة نابلس في فلسطين ، وجامعة الرموك في الأردن ، وجامعة دمشق في سورسا ، والجامعة اللبنانية في لبنان ) بواقع (324) فرداً من الكويتيين و (300) فرداً من السعوديين ، و (208) أفراد من الإماراتيين ، و (304) من العمانيين ، و (300) فرد من المصريين ، و (285) فرداً من الفلسطينيين ، (253) فرداً من الأردنيين ، و (346) فرداً من السوريين ، و (300) فرداً من اللبنانيين .

أما الأداة المستخدمة في هذه الدراسة فهي مقياس جامعة الكويت للقلق ، وتم التحقق من ثبات هذه الأداة. وقد تراوحت معاملات ثبات ألفا للاتساق الداخلي بين 0,87 و 0,93 لدى عينات الدراسة الحالية ، مما يؤكد صلاحية استخدام هذه الأداة في بلدان الوطن العربي .
وقد كشفت النتائج عن ارتفاع معدلات القلق لدى الأردنيين ، والمصريين ، يليهم على التوالي الفلسطينيون ، والسوريون ، والعمانيون ، والسعوديون ، واللبنانيون ، والإماراتيون ، والكويتيون .
كشفت النتائج عن فروق جوهرية بين عينات الدراسة في القلق ، وذلك على النحو التالي:
- الكويتيين أكثر قلقاً من الإماراتيين وأقل قلقاً من المصريين ، والفلسطينيين ، والأردنيين في حين لم تظهر فروق جوهرية بين الكويتيين وكل من السعوديين والعمانيين والسوريين واللبنانيين في القلق .

- السعوديين أكثر قلقاً من الإماراتيين ، وأقل قلقاً من المصريين والفلسطينيين، والسوريين والأردنيين في حين لم تظهر أي فروق جوهرية بين السعوديين وكل من العمانيين واللبنانيين والكويتيين .
- الإماراتيون أقل قلقاً من العمانيين والمصريين والفلسطينيين والأردنيين والسوريين والكويتيين والسعوديين ، في حين لم تظهر فروق جوهرية بين الإماراتيين واللبنانيين .
- العمانيون أكثر قلقاً من الإماراتيين وأقل قلقا من المصريين والفلسطينيين والأردنيين ، في حين لم تكشف النتائج عن وجود فروق جوهرية بين العمانيين وكل من الكويتيين والسعوديين واللبنانيين .




«««« اضف تعليقك على هذا المقال »»»»

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


تعليقات سابقة :


لا توجد تعليقات سابقة




  لا أستطيع الزواج لأني أعاني من الشذوذ

  كيف أحب زوجتي من جديد وأعود لحياتي السابقه؟

  ابنتي لا تسمع الكلام وترفض النوم بمفردها

  مشكلتي هي تعلقي بزوجي وتفكيري الزائد به

  اعانى من احلام اليقظة

  أريد التقدم لخطبة فتاة ولكنني متردد

  اعاني من فراااااااغ كبير بحياتي

  الخوف و الاكتئاب

  التبول اثناء النوم

  زوجتي تطلب الطلاق بدون أي سبب

  تأتيني ضيقة ورغبة بالبكاء

  زوجي لا يكلمني ولا يجامعني بحجه تصرفاتي معه

  حياء الأطفال

  مشكلتي انى خجولة جدا

  والدي يشاهد الأفلام الإباحية بكثرة

الالتحاق بدورات وبرامج التوعية والإرشاد الأسري يحد من المشكلات الأسرية ؟
موافق تماما
موافق إلى حد كبير
لا أوافق
لا أوافق تماما

جميع الحقوق محفوظة لموقع حلول
Copyright © 2004 All rights reserved for holol.net
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها فقط .