مقياس المخاوف

  13-1-1439 هـ

د. زينب محمود شقير

تعريف الكاتبة للمخاوف بأنه خوف مبالغ فيه يصل لحد الرعب يتضمن استجابة مصحوبة بالتوتر والرعب لمثيرات أو موضوعات أو أشياء ، لا تبعث على الخوف ( موضوعات ) أو أشياء عادية ومألوفة ، يصحب هذه الاستجابة زملة أعرض هي : صفار الوجه ، العرق ، الرجفة في الأسنان ، أو العضلات ، العض على الأسنان ، سرعة ضربات القلب أو خفقانه ، القلق والتوتر ، الدوار ( الدوخة ) . وتتضح في الدرجة العالية على مقياس المخاوف المستخدم في الدراسة الحالية.

يتكون المقياس من (26) عبارة بناء على المفاهيم المختلفة للمخاوف والأعراض المصاحبة لها ، مع الاستعانة ببعض عبارات المقاييس السابقة في هذا المضمار.

تصحيح المقياس:
أسلوب تقدير الدرجات للمقياس في إعطاء درجة واحدة لكل استجابة في فئة ( نعم ) ، والتي تشير إلى انطباق المفردة على الطفل المفحوص ، ولا تعطي درجة لأي استجابة في فئة ( لا ) ، وبذلك تتراوح الدرجة الكلية للمقياس ما بين ( صفر - 26 ) درجة ، وتشير الدرجة المرتفعة إلى زيادة معدل المخاوف لدى الأطفال في حين تشير الدرجة المنخفضة إلى انخفاض معاناة الأطفال من أعراض المخاوف.

المخاوف هي خوف مبالغ فيه يصل لحد الرعب يتضمن استجابة مصحوبة بالتوتر والرعب لمثيرات أو موضوعات أو أشياء ، لا تبعث على الخوف أو أشياء عادية ومألوفة



«««« اضف تعليقك على هذا المقال »»»»

الاسم  :           
البريد الالكتروني:
الدولة  :            


تعليقات سابقة :


لا توجد تعليقات سابقة




  احـب ان تنفـذ اوامـري

  طفلتي تبـكي دائماً عنـدما أكـون بالخـارج

  التأتأة عند الأطفال

  ارفض الذي تقدم لي ...ماذا افعل

  لا أستطيع التعبير عما في داخلي

  أنا متزوج وأعاني من حديث الناس عن عدم جمال زوجتي

  أخاف على زوجتي عند زيارتها لأهلها

  أبي عمره في بداية الخمسينات رجل ملتزم بدينه ولكنه يشاهد مقاطع إباحيه

  أصــدقاء الانتـرنت

  أنا شاب في الـ31 من العمر أريد مشورة

  كنت أمارس العادة السرية .. والآن أشعر بالإرتباك !

  الطموح

  زوجي يهينني أمام أهله ولا يحترمني ولا يتحاور معي

  أريد أن أنساه

  أريد التخلص من الرهاب الاجتماعي

1. الرغبة في إثبات الذات وتحقيق الانتصار على التقنية أحد دوافع الجرائم الالكترونية
نعم
لا
محايد
0
0
0

جميع الحقوق محفوظة لموقع حلول
Copyright © 2004 All rights reserved for holol.net
الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها فقط .