دراسة تحذر من النوم مع الحيوانات الأليفة

         


كشفت دراسة علمية أجراها فريق من الخبراء وعلماء النفس البريطانيين فى جامعة “لندن”، أن النوم في فراش واحد مع الكلب أو القطة، له مشاكل صحية عديدة ويقطع المودة والألفة بين الزوجين ويقتل الحب لدى ثلث الأوروبيين.

وأشارت الدراسة، التي أجريت على 2500 رضيع تراوحت أعمارهم ما بين الشهر الأول إلى ثلاثة أشهر، إلى أن هذه العادة تسبب لهم مشاكل في التنفس والربو مع بلوغهم الشهر السادس، حيث أن العيش فى بيئة غنية بالبكتيريا في الشهور الأولى من حياة الطفل تهدد جهازه المناعي.

من ناحية أخرى، أكدت الدراسة أنه على الرغم من أن مشاركة الحيوان الأليف الفراش تخفف من الشعور بالوحدة إلا أنها تسبب، بالإضافة إلى ما سبق، اضطرابا في النوم وبالنسبة لمرضى الحساسية.