دراسة: علاقة بين العنف المنزلي والاضطرابات العقلية والنفسية

1434/2/27          

كشفت دراسة طبية حديثة النقاب عن وجود علاقة وثيقة بين التعرض للعنف المنزلي وهو الأكثر شيوعًا بين البالغين الذين يعانون من جميع أنواع الاضطرابات النفسية، بالمقارنة بالأشخاص الذين ينشأون فى محيط أسرى هادئ.
وأوضح الباحثون بمعهد الطبى النفسي التابع لجامعة "بريستول" البريطانية، أن النتائج المتوصل إليها تشير إلى أن الأطباء يكونوا على بينة من العلاقة بين العنف الأسري والمنزلي وبين الحالات المرضية التى يعانى منها مرضى الأمراض النفسية والعصبية ومحاولة علاج الآثار السلبية الناجمة عن التعرض لمثل هذه الظروف الصعبة.

كان الباحثون قد قاموا بتحليل نتائج أكثر من 41 دراسة أجريت حول العالم حول مدى انتشار الاختلاف بين الرجال والسيدات، فيما يتعلق بالاضطرابات النفسية والعقلية وبين علاقتها بالعنف المنزلي.
وأشارت المقارنة والمتابعة إلى أن السيدات عانين من من الاضطرابات النفسية بمعدل 2,5 ضعف من الرجال، حيث اعتبروا أكثر الفئات تعرضًا للعنف المنزلي، كما أشارت المتابعة إلى معاناة السيدات من الاضطرابات النفسية معدل 3,5 ضعف بالمقارنة بالرجال.